بأكثر الأساليب إقناعا وتأثيرا، وأكثر الألفاظ وضوحاً في المعنى، نشرح لكم كيفية كتابة شكوى تظلم، بطريقة صحيحة، يمكنكم التواصل معنا ومراسلتنا عبر الواتس آب على الرقم / 0533243424 وسنعرض لكم كيفية كتابة شكوى تظلم.

كيفية كتابة شكوى تظلم

تعرف رسالة التظلم بأنها الخطاب الموجه إلى الجهات المعنية بالنظر في التظلمات، حيث يتم فيه جميع تفاصيل التظلم الذي تعرض مرسل خطاب التظلم.

ولأجل كتابة رسالة تظلم، فإن هناك خطوات توضح كيفية كتابة شكوى تظلم من البداية إلى النهاية.

وتتمثل طريقة كيفية كتابة شكوى تظلم في الخطوات الآتية:

الخطوة الأولى: تحديد اسم الشخص أو الجهة التي سيتم إرسال التظلم إليها، حيث تقتضي كيفية كتابة شكوى تظلم، لزوم وجود هذا العنصر.

الخطوة الثانية: تحديد موضوع التظلم، حيث يجب أن تكون صياغة الموضوع بأسلوب واضح ومختصر.

الخطوة الثالثة: كتابة مقدمة تحتوي على الشكر والتقدير والدعاء والثناء.

الخطوة الرابعة: كتابة البيانات الشخصية لمرسل التظلم، إذ أن الصحيح في كيفية كتابة شكوى تظلم، يحتم أن يتم كتابة البيانات والمعلومات الشخصية بشكل صحيح.

الخطوة الخامسة: كتابة تفاصيل التظلم، حيث تتضمن تلك التفاصيل كيفية كتابة شكوى تظلم ما يأتي:

  1. تاريخ وقوع الظلم.
  2. الأسباب التي أدت إليه.
  3. الأضرار الناجمة عن ذلك الظلم.

الخطوة السادسة: كتابة خاتمة تشتمل على الآتي:

  1. الشكر والثناء.
  2. الدعاء.

الخطوة السابعة: تذييل التظلم بكتابة الاسم الرباعي، ورقم الهاتف، وتاريخ تقديم شكوى التظلم، والتوقيع، وهذه آخر خطوات كيفية كتابة شكوى تظلم.

صيغة كتابة خطاب تظلم

بسم الله الرحمن الرحيم

إلى سيادة مدير المؤسسة ………………… وفقكم الله تعالى.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أما بعد:

الموضوع/ معروض تظلم حرمان من ترقية.

في البداية يطيب أن أقدم إليكم أطيب التحايا، مع تمنياتي لكم بالتوفيق والنجاح الدائم، وأتمنى أن يصلكم هذا المعروض كيفية كتابة شكوى تظلم، وأنتم في خير وعافية.

أنا الموظف…………..، الرقم الوظيفي………….، أعمل في قسم شؤون الموظفين في هذه المؤسسة.

سيادة المدير:

تكتسب المؤسسة أو الشركة ريادتها وتطورها في مجالها بسبب العديد من العوامل التي توصلها إلى مرتبة متقدمة على الكثير من الشركات والمؤسسات المنافسة لها.

ومن أهم تلك العوامل هي الإدارة الناجحة المتميزة والمبدعة، التي تبتكر الحلول، وتعالج المشاكل التي تعترض سير العمل.

ومنذ أن توليتم قيادة هذه المؤسسة وإدارتها، وهي دومًا في تقدم وتطور، حتى إنها أصبحت مقصِد العديد من العملاء في الداخل والخارج.

وهذا يعود- بعد فضل الله تعالى وتوفيقه- إلى قيادتكم وإدارتكم لهذه الشركة، وتجاوزكم جميع العقبات التي كانت تواجه هذه المؤسسة.

سيادة المدير:

لقد كان لي الشرف أني كنت أحد الموظفين في هذه الشركة منذ نشأتها وتأسييها، وذلك قبل خمس عشرة سنة، وما زلت إلى اليوم.

حيث إني بعد أن أنهيت مرحلة التعليم الجامعي وحصلت على شهادة البكالوريوس في تخصص إدارة الأعمال، قدمت وثائقي إلى إدارة هذه المؤسسة.

وبحمد الله تعالى تمكنت من الحصول على وظيفة فيها، حيث عملت في إدارة شؤون الموظفين، منذ ذلك الحين.

وكانت بداية عمل هذه المؤسسة جيداً، برغم كل العراقيل التي كانت تواجهها، لكن ظهرت بعض العوائق والصعوبات التي أثرت على العمل بشكل سلبي.

الأمر الذي جعل بعض عملائها ينهون عقود الاستيراد منها، ويبرمون عقودًا تجارية مع مؤسسات تجارية أخرى؛ نظراً لعجز هذه المؤسسة عن الوفاء بالتزاماتها تجاه عملائها.

لقد بقيت في هذه المؤسسة رغم الظروف الصعبة التي واجهتها في، حتى أوشكت على الإفلاس المبكر.

وفي تلك الظروف العصيبة التي عصفت بهذه المؤسسة التي أدت إلى تسرب وخروج الكثير من الموظفين والعاملين؛ بسبب عجز المؤسسة عن دفع رواتبهم، بقيت أنا صامداً.

لم أفكر في ترك العمل برغم الكثير من العروض الوظيفية التي التي حصلت عليها من شركات ومؤسسات أخرى، بل بقيت وفيا لهذه المؤسسة.

سيادة المدير:

إن لوائح وقوانين وأنظمة وزارة الخدمة المدنية، تنص على ترقية الموظفين الذين يستحقون تلك الترقيات، وذلك بتحقق الشروط فيهم.

حيث تتضمن تلك الشروط ما يأتي:

  1. أن يكون الموظف قد أمضى مدة لا تقل عن أربع سنوات في منصبه الحالي.
  2. أن يكون عمر الموظف لم يتجاوز خمسًا وخمسين سنة.
  3. أن يكون تقييمه السنوي في أداء أعماله ومهامه بتقدير ممتاز.

سيادة المدير:

إن جميع الشروط الآنفة الذكر قد استوفيتها جميعًا، بل قد مضت خمس عشرة سنة منذ أن بدأت في هذه الوظيفة، ولم أحصل على أي ترقية.

بل إن هناك بعض الموظفين ممن حصلوا على وظائف بعد تعييني في المؤسسة بسنوات، ومع ذلك تم ترقيتهم إلى مناصب عليا.

وقد قدمت إلى سيادتكم- في وقت سابق- طلب ترقية إلى منصب مدير شؤون الموظفين؛ كوني أكثر الموظفين استحقاقًا له، وذلك بحسب خبرتي وأقدميتي في الوظيفة.

إضافة إلى أن منصب مدير شؤون الموظفين قد أصبح شاغرًا بعد وفاة المدير السابق، وكنت أتوقع أن يتم تعييني لهذا المنصب.

لكن تفاجأت اليوم بأنه قد تم تعيين مدير لشؤون الموظفين من خارج هذه المؤسسة، إضافة أن هذا الشخص لا يحمل مؤهلًا علميًا في الإدارة.

حيث صدر القرار تحت رقم……..، بتاريخ ……..، الذي قضى بتعيين ………..، مديراً لشؤون الموظفين في هذه المؤسسة.

وهذا فيه ظلم لمن يستحق هذا المنصب وهو أنا، حيث إنه لا يوجد موظف أقدم مني في هذه المؤسسة، بل إن أغلبهم حديثو عهد بالوظيفة.

ولذا لجأت إلى كيفية كتابة شكوى تظلم؛ كي يتم النظر في ذلك، وإصدار قرار آخر يقضي بترقيتي الإدارية إلى منصب مدير شؤون الموظفين.

فأرجو من سيادتكم التكرم بالنظر في هذا التظلم كيفية كتابة شكوى تظلم، الذي أضعه بين أيديكم والتوجيه بعمل اللازم.

أسأل الله تعالى أن يوفقكم في مهامكم وأعمالكم، وأن يحفظكم ويجنبكم كل سوء ومكروه.

وتقبلوا خالص الشكر والتقدير والعرفان.

مقدم الطلب/

رقم الهاتف/

التوقيع/

اطلع على: نموذج شكوى ضد شركة الكهرباء

كتابة شكوى تظلم

بسم الله الرحمن الرحيم

إلى سيادة رئيس الجامعة ……………………….. المحترم.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أما بعد:

الموضوع: تظلم حرمان من وظيفة.

أرفع إلى معاليكم أسمى آيات الشكر والعرفان، متمنيًا لكم التوفيق والسداد في جميع مهامكم، سائلاً المولى عز وجل أن يصلكم هذا الخطاب كيفية كتابة شكوى تظلم، وأنتم في صحة وعافية.

كما أهنئكم بحصول هذه الجامعة على تصنيف أكاديمي متقدم بحسب تصنيف مراكز الأبحاث العالمية، التي صنفت جامعتنا ضمن أفضل مائة جامعة على مستوى العالم.

ولا عجب في ذلك، فمنذ أن تقلدتم رئاسة هذا الصرح العلمي الشامخ، وهو في تطور مستمر، والفضل في ذلك يعود إلى الله تعالى، ثم إلى كفاءتكم العلمية والإدارية.

حيث إن جهودكم الرائعة التي تبذلونها في تحسين البيئة التعليمية والبحثية، قد أوصلت هذه الجامعة إلى المراتب الأولى ضمن تصنيفات الجامعات العالمية.

سيادة الرئيس:

أنا الخريج………….، أنهيت مرحلة البكالوريوس في كلية…………، تخصص………..، الرقم الجامعي…………….

حيث إني بعد أن أنهيت المرحلة الثانوية عام……………، بتقدير ممتاز، وكنت من أوائل المملكة العربية السعودية في الشهادة الثانوية.

ذلك المعدل المرتفع والتقدير المتميز مكنني من الالتحاق بالدراسة الجامعية، حيث التحقت بجامعة ……….، من أجل الحصول على شهادة البكالوريوس.

حيث كنت أواصل الليل والنهار في المذاكرة واسترجاع الدروس والمحاضرات، بكل عزيمة وإصرار وتحدي، وبنشاط غير محدود.

لقد كان الهدف الذي وضعته أمامي من أول يوم جلست فيه على مقاعد الدراسة الجامعية، هو التميز والحصول على المركز الأول، وهذا ما تحقق لي بفضل الله تعالى وتوفيقه.

فلقد أنهيت المرحلة الجامعية في العام الجامعي ………..، بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأولى، وكنت الأول على زملائي طيلة الأعوام الدراسية.

لقد كنت على يقين أن الحصول على المركز الأول، سوف يفتح لي آفاقاً واسعة، ستساعدني على تحقيق أهدافي وطموحاتي التي أنشدها.

حيث إنني سوف أستطيع مواصلة الدراسات العليا الماجستير والدكتوراه، وما بعدها من المراتب العلمية التي يستطيع المرء أن يصل إليها.

سيادة الرئيس:

من المعلوم أن قوانين ولوائح وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، تنص على أن من حق الطالب على المركز الأول في مرحلة البكالوريوس، أن يتم تعيينه معيدًا في الجامعة، في نفس الكلية التي تخرج منها، والتخصص العلمي الذي درسه.

ولا يحق لأي شخص مهما كان منصبه العلمي والأكاديمي أن يحرمه من ذلك الحق الوظيفي المنصوص عليه في النظام والقانون.

وذلك إذا توفرت فيه الشروط والمعايير اللازمة، التي وضعتها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وألزمت بتوفرها في أي شخص يرغب في التعيين في الجامعة بدرجة معيد.

وإني- بحمد الله تعالى- قد استوفيت جميع تلك الشروط اللازمة وهي على النحو الآتي:

  1. حصولي على المركز الأول على زملائي بتقدير ممتاز.
  2. سنوات عمري لم تتجاوز الثامنة والعشرين.
  3. لم أرسب في أي مادة من المواد الدراسية التي درستها في المرحلة الجامعية.

سيادة الرئيس:

لقد الأصل أن يتم إصدار قرار يقضي بتعييني بدرجة معيد في القسم العلمي الذي درسته وتخرجت منه بدون أي عراقيل أو معوقات؛ حيث وجميع شروط التعيين قد استوفيتها.

لكن ما حصل كان العكس تماماً، حيث إن الإجراءات القانونية المتبعة في تعيين الخريج معيدًا في الجامعة يقتضي الآتي:

أولاً: عرض الموضوع على مجلس القسم من أجل الموافقة عليه.

ثانياً: يتم الرفع من قبل مجلس القسم إلى مجلس الكلية من أجل استكمال إجراءات التعيين.

ثالثاً: يتم الرفع من قبل مجلس الكلية إلى المجلس الأكاديمي من أجل الرفع إلى رئيس الجامعة بإصدار قرار التعيين.

رابعاً: يتم التوجيه من قبل رئيس الجامعة إلى الشؤون القانونية بطبع القرار.

سيادة الرئيس:

لقد قدمت جميع الوثائق والمستندات المطلوبة إلى مجلس القسم، وتم الموافقة على تعييني معيدًا في قسم؛ وذلك لحاجة القسم إلى موظفين أكاديميين، إضافة إلى استيفاء جميع الشروط المطلوبة.

ثم تم الرفع إلى عميد الكلية؛ كي يتم عرضه على مجلس الكلية، غير أن سيادة العميد رفض التوجيه بعرض الموضوع على مجلس الكلية.

الأمر الذي أدى إلى عرقلة سير الإجراءات، وبالتالي تأخر صدور قرار التعيين، مع العلم بأنه لا توجد أي مخالفة تجيز للعميد رفض الموضوع.

لقد حاولت بكل الطرق الودية إقناع سيادة العميد بالموافقة على عرض الموضوع على مجلس الكلية، ولم أكن أرغب إلى أن أعمد إلى خطوات كيفية كتابة شكوى تظلم؛ من أجل عرضها عليكم.

لكن كل تلك المحاولات قوبلت بتعنت من قبل سيادة عميد الكلية، ولا أدري ما الأسباب التي جعلته يقدم إلى مثل هذا الأمر.

ولأجل ذلك لجأت إلى تقديم شكوى تظلم من خلال كيفية كتابة شكوى تظلم؛ كي أضعها بين أيديكم للتكرم بالنظر في هذا التظلم.

فأرجو من سيادتكم الموافقة على قبول هذا التظلم، والتوجيه باتخاذ الإجراءات القانونية لاستكمال إجراءات التعيين.

وفقكم الله تعالى في مهامكم العلمية والعملية، وأسعدكم في الدنيا والآخرة.

وتقبلوا مني خالص الشكر وجزيل التقدير والامتنان.

مقدم الطلب/

رقم الهاتف/

التاريخ/

التوقيع/

بعد أن وضحنا لكم كيفية كتابة شكوى تظلم، وعرضنا لكم نموذجين تطبيقيين في كيفية كتابة التظلمات، يسعدنا تواصلكم معنا عبر الواتس آب على الرقم / 0533243424

مقالات ذا صلة: